تعليق من الخارجية الأمريكية على احتجاز مواطن أمريكي في ليبيا

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أنها على اطلاع على التقارير المتعلقة باحتجاز مواطن أمريكي في ليبيا من قبل إحدى الميليشيات المسلحة في العاصمة طرابلس.

وقال متحدث باسم الخارجية الأمريكية لـ “سي إن إن” إنه  “عندما يتم احتجاز مواطن أمريكي في الخارج، تعمل الوزارة على تقديم كافة أشكال المساعدة المطلوبة”، مشددا على أن “وزارة الخارجية الأمريكية وسفاراتنا وقنصلياتنا في الخارج ليس لديها أولوية أكبر من سلامة وأمن مواطني الولايات المتحدة في الخارج”.

ولم تذكر “سي إن إن” هوية المواطن الأمريكي المحتجز ولا الجهة المسلحة التي احتجزته، كما لم يعلن أي فصيل مسلح في العاصمة طرابلس عن أي تفاصيل بشأن هذه الحادثة.

وتأتي ليبيا في المستوى الرابع، وفقا لتعليمات السفر الخاصة بوزارة الخارجية الأمريكية، نظرا للظروف الأمنية التي تعيشها البلاد.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.