حرائق تقضي على 56 منزل بإدارية ام سعونة بشمال دارفور

الفاشر- سودان لايت- انتقلت الحرائق مجهولة الأسباب من قرية “عيال أمين” بمحلية الطويشة بولاية شمال دارفور ، اليوم الى رئاسة وحدة ام سعونة الادارية جنوب غرب رئاسة المحلية.

وقال عمدة المنطقة الربيع شرف الدين في تصريح ل(سونا) إن الحرائق المجهولة قد بدأت في الاشتعال عصر اليوم في أنحاء متفرقة من الحي الشمالي الشرقي للقرية وإمتدت السنة النيران بسرعة شديدة لتقضي على عدد (56) منزلا بالكامل من دون أحداث اضرار بشرية.

واشار إلى أن سكان تلك المنازل قد فروا بانفسهم فقط وخلفوا ورائهم مخزوناتهم من المنتجات الزراعية والاثاثات والامتعة الشخصية لتلتهمها النيران، مبينا ان النيران قد قضت على ماكنتين لقشر الفول وعربة تخص احد المواطنين.

وأضاف العمدة شرف الدين انهم قاموا فورا بتشكيل لجنة من بعض أعيان القرية لتتولي حصر الأسر المتضررة توطئة لتحديد حجم الخسائر الناجمة عن الحريق.

يذكر ان المدير التنفيذي لمحلية الطويشة كان قد زار امس قرية عيال أمين ووقف على أحوال المواطنين وحجم الخسائر التي ارتفعت حتى يوم أمس إلى (١٧٠) منزلا.


Leave A Reply

Your email address will not be published.