مدير مستشفى دنقلا: أجندة سياسية وراء اضراب الاطباء

الخرطوم – سودان لايت- أوضح طارق ابراهيم عبدالقادر مدير مستشفى دنقلا التخصصي أن الوضع بالمستشفى مستقر من حيث تقديم الخدمة الطبية للمواطنين.

واشار في حديثه لبرنامج (كالآتي) بقناة النيل الأزرق، إلى أن الإضراب الذي نفذه اطباء المستشفى مطالبين باقالة مدير عام وزارة الصحة بالولاية هو اضراب غير معلن ولم يصلهم ما يفيد بتنفيذ إضراب في المستشفى.

ونوه إلى عدم وجود إشكاليات وقصور داخل مستشفى دنقلا بسبب الإضراب والأوضاع طبيعية والمستشفى تعمل بنسبة 80% وكل الكادر الطبي متواجد داخل المستشفى لكن بعضهم يمتنع عن تقديم الخدمة بحسب الحالة التي أمامه واصفا الاضراب بالجزئي.

 

وقال طارق إن الوقت غير مناسب لتنفيذ إضراب خصوصا في ظل الأوضاع الصعبة التي تعاني منها المستشفيات متمنيا من المضربين أن يقدموا مطالبهم للوزارة وقال ان هذه اللجنة التسيرية لم تحرك ساكن عندما كان المستشفى يعاني من التشليع وانعدام الادوية والعقاقير الطبية ومعاناة المواطن متوقعا ان تكون هناك أجندة سياسية في الإضرابات التي تنفذ بقطاع الصحة بالولاية الشمالية مشددا على ان ادارة المستشفى قامت بكل ما يخصها من مطالبات ورفعت كشوفاتها لوزارة الصحة التي بدورها ترفع مطالبهم لوزارة المالية متمنا ان يتحلى الاطباء بمزيد من الحكمة حتى لا يتضرر المواطن بمجرد مطالبات باقالة شخص وتكليف شخص اخر.

 

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.