طارق محمد عبد الله يكتب: الهدف معلوم والطريق مرسوم …!!

& تمر ايام وليالي الحلمية ومعاهم الشهد والدموع مسلسلات زمااان وتضاف إليها شهور وسنين ويظل الشعب الازرق الأغلبية الغالبة والطاغية في كل ربوع الوطن الحبيب( مكنكشا ) وماسك في فكرة(لابد من صنعاء الأميرة السمراء وان طال السفر )وحتى يصبح ذلك كذلك في الماضي كانت كفة الامنيات أرجح من العمل الفعلي لذلك فشلنا في تحقيق المراد وإسعاد البلاد بالرغم من انو كنا قريبين من الهدف اكتر من مرة.
& طيب والجديد شنو وكما هو معلوم فان الجديد شديد والشاهد ان المجلس الأزرق هذه المرة فكرته غير فهو يؤسس لفهم مختلف جدا لهلال عاتي يهز الأرض ويسحب البساط من تحت أقدام الجميع ما بيعرف اهلى قرن ولا مازيمبي ولا نجم ساحلي ولا ترجي وبطبيعة الحال فإن تحقيق مثل هكذا غايات وامنيات كبيرة يحتاج الكثير من الجهد والمال والمثابرة والصبر من أجل حصاد حلو المذاق .
& ولأن البداية اصل الحكاية وأجمل فصول الرواية ومنها وبها تمضي المسيرة نحو النهاية المطلوبة لذلك يفترض نبدأ صاااااح واعتقد بأن المدرب واللاعبين عارفين المطلوب على وجه الدقة والمجلس بدوره ينفذ كل المطلوب ويوفر المعينات بشكل غير مسبوق ونحمد الله أن القروش رااااقدة اذا جل المقومات توفرت من أجل أن يكون لدينا فريق بطولات حقيقي مامزيف وباقي بعض التفاصيل عشان تكتمل الرصة وعما قريب نشوف هلالنا في المنصة يعتلي عرش القارة السمراء ومن أجل أن يكون ذلك كذلك .
& فإن دائرة الكرة يفترض أن تتعامل باحترافية مليون في المية مجاملة (نهي زندر كهي)وليت هيمنة ورفاقه يكون لديهم ملفات متكاملة لمعلومات كل لاعبي الفريق وأتمنى أن تكون هنالك لقاءات أسرية كل مرة في بيت لاعب من ناحية تساعد على سرعة التناغم والانسجام ومن حتة تانية تربط اللاعبين وأسرهم بالكيان والهم جماعي يا ناس والوطن بأكمله راجي الهلال الجمال والجمال الهلال يعمل ليهو شيء في بطولة الكبار واصلا من غيرك ياهلال يعطينا الأمل في غد مشرق وعودة قوية للكرة السودانية في الواجهة الإفريقية…؟؟؟ والإجابة لا أحد لا أحد لا أحد…!
& ونجي لدور الجمهور الذاد الحقيقي لمشوار الانجاز الهلالي المنتظر باذن الكريم والمطلوب إثباته المساندة والمؤازرة وتقديم المعونة التشجيعية الإيجابية للاعبين اجانب ومحليين داخل وخارج الملعب بأروع وأجمل شكل قدموا الرائع والجميل اهازيج وانغام على المدرجات وانتظروا الأروع والاجمل داخل إطار المستطيل الأخضر من الفرسان الأشاوس.
اهداف سريعة ..اهداف سريعة
& اللوحة الإبداعية الهلالية الجمالية المحتشدة بالجمال.
& تتطلب مجلس إدارة
يواصل السخاء ودائرة كرة تعمل بروح هلال الشموخ والكبرياء .
& وجمهور صاحب حضور طاغي وتشجيع خرافي .
& واصلا المدرب مدرب بطولات وماسك في فكرة احراز بطولة الكبار بي ( ايدينو وكرعينو ).
& وبما أن اللاعبين مجموعة من الموهوبين المميزين ليس على مستوى السودان فحسب بل الماما أفريكا بأسرها.
& ولأن من لأتحدثه نفسه باحراز حسناء بطولة الكبار الأميرة السمراء.
& ويبذل ويجزل لها المهر سخيا بالعملة المحلية والدولار الحااااار كما فعل السوباط والعليقي .
& يعيش متزمل ومتدثر بالوصافة القيافة كما جماعة كده ناس السقف المالي المنخفض.
& وباختصار يا أسياد المدرب حق بطولات واللاعبين سوبر والمجلس لم يقصر ليه نحن مانصبر …؟؟
& ويافلوران مورينهو القارة السمراء الجديد
سير وعين الله ترعاك.
& وكلنا بربطة المعلم معاك نسند قفاك الموسم الأول والثاني وفي الثالث دايرين البطولة عديل باذن الله في الوكت داااااك…!!
& اذا الهدف الهلالي الأساسي معلوم والطريق إلي تحقيقه مرسوم مرسوم عزيزي الهلالابي فاصبر وانتظر الفرح الأكبر.
& دائما نتطلع لهلال قيافة فايت العرب والافارقة مسافة .
& ازرق وابيض لون الفل هلال القمة حبيب الكل .
& واخيرا احمد الله كثيرا انني حي ازرق .

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.