طارق محمد عبد الله يكتب: الإجابة(no) عارفين ليه..؟؟

&جل الشعب السوداني لا يعجبه العجب ولا الصيام في رجب عندو رأى والمصيبة انو سلبي في كل حاجة وهنا خلينا نخصص جمهور الهلال الأغلبية الغالبة بالبلاد والشاهد انه وبالرغم من قناعة الأغلبية الغالبة من الاهلة بأن التسجيلات هذه المرة مختلفة ونوعية ولم تحدث في تاريخ النادي الا ان عدم حسم أمر المهاجم وحارس المرمى بصورة قاطعة حتى الآن اتخذه البعض زريعة للحديث عن فشل الإدارة في التسجيلات يعني خلو الكل ومسكوا في الجزء الصغير من المنظومة وهنا مربط الفرس .
& ومربط الفرس المذكورة آنفا تقودنا لسؤال مهم جدا بل وفي غاية الأهمية وهو هل مدرب البطولات الذي استقدمه الهلال و التسجيلات النوعية والأموال الضخمة التي صرفت وستصرف في الميركاتو الحالي تخول للاهلة التفكير في احراز الأميرة السمراء في هذا الموسم …؟؟؟
& والإجابة ذات شقين اذا استندنا على العاطفة وتعجل الأمور فإنها نعم ونص وخمسة اما اذا أخضعنا الأمر لميزان العلمية والمنهجية فإن الإجابة لا والف الف شنو مليون (no) عارفين ليه …؟؟؟ اولا المدرب فلوران قالها واضحة جلية نريد تكوين فريق بطولات ومن أجل الوصول لتلك الغاية قام النادي بضم عدد من المواهب الإفريقية من دول متعددة ومسألة خلق الانسجام والتناغم بينهم لوحدها قد تأخذ موسما كاملا قد تمر خلاله الرحلة الكروية للهلال ببعض المنعطفات التي تظهر أماكن الخلل والقصور واستمرار البناء يقوم على تلافيها ومعالجتها أول بأول وصولا للهدف المنشود وهذا الأمر يحتاج للصبر من قبل القاعدة الجماهيرية على المدرب ولاعبي الفريق وعدم القفز فوق الأشياء وتحميلهم ضغوط نفسية كبيرة عن طريق رفع سقف الطموحات من قولة تيت …!
& وحسنا فعل مجلس الهلال وهو يعلن أنه يطمح في الظهور الجيد في دور الثمانية والسعي الحثيث لإدراك محطة دور الأربعة في الموسم الأول على أن يستمر البناء وفي الموسم الثاني يكون نصف النهائي هدف موضوع ومخطط للوصول إليه على أن يكون العام الثالث هو عام رفع شعار الفوز بالاميرة السمراء وتحقيق الحلم الهلالي الكبير هكذا تخطط الأندية الكبيرة للبطولات وبما أننا منهم علينا أن نتعامل باحترافية مع فريق كرة القدم على كافة الأصعدة الإدارية والفنية و الجماهيرية وحتى على مستوي عقلية وطريقة تفكير لاعبي الهلال سواء اجانب او محليين شفتوا كيف …؟؟؟
اهداف سريعة ..اهداف سريعة
& أكثر فئة مغضوب عليها حقيقة من قبل جميع الأندية فيما عدا المريخ هم حكام الدوري الممتاز .
& ويأتي استثناء المريخ آنفا لأنه يجد حماية كبيرة من قبل الحكام والسبب معلوم للكافة وهو اتحاد المريخ العام .
& وبسبب سياسات وموازنات اتحاد الفشل العام اهتزت صورة الحكام وفقدت الأندية الثقة المطلوبة فيهم .
& وفي خضم بحر الإحباط متلاطم الأمواج قام الكاف اسم الدلع
للاتحاد الإفريقي لكرة القدم ولم يقعد تاني .
& الا بعد اختيار طاقم تحكيم دولي سوداني بقيادة محمود شانتير (حكم ساحة) وعمر حامد (مساعد أول) وعبد الجبار محمد (حكم مساعد ثاني) والسمؤال محمد الفاتح (حكم رابع).
& لإدارة مباراة إثيوبيا ورواندا بالعاصمة التنزانية دار السلام 26 أغسطس 2022م ضمن مباريات التصفية الإفريقية.
& المؤهلة لنهائيات الأمم الإفريقية للاعبين المحليين (الشان) الجزائر 2023م .
& ومانتمناه أن يكون الاختيار بمثابة فتح صفحة جديدة للحكم السوداني تبدأ من الداخل وتمتد للخارج .
& والسؤال هل حافز المباريات بالنسبة للحكام مجزي في ظل الانتقادات الكثيرة والضغوط الكبيرة ..؟؟؟
& والسؤال الثاني هل يوفر الاتحاد العام التأهيل الكافي للحكام داخليا وخارجيا …؟؟
& وبطبيعة الحال المائل فإن محصلة إجابة السؤالين أعلاه هي( لا) بكل تأكيد.
& والشاهد بأن مهنة التحكيم باتت طاردة طاردة ببلادنا وفي مقبل السنوات لن نجد من يتقدم لممارستها .
& وكما هو معلوم فان جهاز التحكيم يعد من أبرز وأهم ركائز منشط كرة القدم .
& واذا لم يتطور ومعه باقي الأجهزة الإدارية والفنية والجماهيرية والإعلامية وعقلية اللاعب نفسه فلن تقوم لكرتنا السودانية قائمة.
& وحيال العمل الكبير الذي يقوم به هلال الامة على صعيد الإنسان والعمران .
& من أجل التطور والارتقاء وإخراج الكرة السودانية بأسرها من جب الإخفاق الحالي .
& وبدلا من إضاعة الوقت فيما لا طائل ولافائدة منه ليت الوصيف يقتفي اثر الهلال .
& حتى نعود للواجهة الكروية الإفريقية من جديد ونحتل الصدارة والطليعة زي ما كنا زمااااان .
& والحق يقال فان عولمة الأزرق الكروية الأخيرة جعلتنا نتطلع لهلال قيافة فايت العرب والافارقة مسافة .
& ازرق وابيض لون الفل هلال القمة حبيب الكل .
& واخيرا احمد الله كثيرا انني حي ازرق .

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.