الشيوعي يتهم مالك عقار باشعال فتنة النيل الأزرق

الخرطوم – سودان لايت – وجه الحزب الشيوعي السوداني؛ اتهامات إلى الحركة الشعبية جناح مالك عقار بممارسة الإستقطاب الحاد ما بعد اتفاق سلام جوبا المزعوم، مستميلة بعض المكونات القبلية وآخرها قبيلة الهوسا التي كان نصيبها امارة لاهلها، لتلتحق بركب المؤيدين لمالك عقار وحركته، التي قامت بهذا الفعل الا بدافع حشد المناصرين لها بعد سقطات قائدها وتفرق الجميع من حوله ليسير على خطى المؤتمر الوطني المباد وقائد الجنجويد، للاحتماء ببعض القبائل ونثر بذور الفتنة لزعزعة استقرار البلاد وخلخلة النسيج الاجتماعي ووأد ثورة ديسمبر المجيدة التي زلزلت الارض تحت أرجلهم وضربت مصالحهم في مقتل.

وحمل الشيوعي سلطات إقليم النيل الازرق المسؤلية كاملة في تراخيها في حماية المواطنين والتغافل عن بوادر الأزمة التي إمتدت لأكثر من شهرين وعمليات التحشيد القبلي التي تمت والتسليح الذي ساهم في إشعال الفتنة ونزيف الدم.

ودعا الى تكوين لجنة قانونية للنظر في أصل الصراع الدائر الآن وتحديد من قام بعملية التسليح ومصادر السلاح.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.