أحمد الفكي يكتب: أداء لا يشبه الهلال..

رغم وصول هلال الملايين للنقطة 61 إثر فوزه على هلال الأُبيض بهدف يتيم أحرزه محمد عبد الرحمن من ركلة جزاء في الدقيقة 16 من عمر الشوط الثاني في المباراة التي جرت عصر يوم الثلاثاء 5 يوليو 2022 في إستاد الخرطوم لحساب الأسبوع 24 للدوري الممتاز ، لم يكن هلال الملايين في الموعد حيث قدم عرضاً بالغ السوء إفتقد فيه الشخصية و حسن التنظيم و الفنيات و اللياقة مما أتاح لهلال الأُبيض أن يكون هو صاحب الحضور .
الأداء الباهت الذي قدمه هلال الملايين في حضرة المدير الفني خالد بخيت أمام هلال التبلدي يضع أكثر من علامات الاستفهام حول أداء كل من الغربال و ياسر مزمل و وليد الشعلة .؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تراجع مخيف في مستوى الثلاثي متمثل في عدم مقدرة الغربال في الهروب من الرقابة اللصيقة المضروبة عليه مما يجعل سهولة قطع الكرة منه .
وقوع ياسر مزمل في حالة التسلل المتكرر مما يُفقد الهلال النجاعة الهجومية .
إستسلام وليد الشعلة وعدم المقدرة على تجاوز المدافعين بفقده حاسة مهارة المراوغة و الإختراق .
بصفة عامة يعاني الهلال من عدم الإستفادة من الركنيات و الضربات الثابتة و إلى متى تظل هذه العلة مصاحبة الأداء و المنافسة الإفريقية على الأبواب ، على الجهاز الفني مراجعة أشرطة فيديو المباريات التي خاضها الهلال في الدورة الثانية للدوري أمام كل من المريخ و حي العرب و أهلي الخرطوم و هلال الأبيض حتى يقف على الخلل و إصلاح ما يمكن إصلاحه .
جميع أندية الممتاز دون إستثناء تستأسد أمام الهلال مما يجعلها تمارس التكتل الدفاعي الأمر الذي يعجز فيه الهلال من تفكيكه بسبب عدم إستغلاله للكرات العكسية بالصورة المطلوبة مما يُصَعِّب مهمة تحقيق الفوز إلا بشق الأنفس .
بالهدف الذي أحرزه محمد عبد الرحمن في شباك هلال الأبيض في مباراة الثلاثاء 5 يوليو 2022 إرتفع برصيده من الأهداف إلى 11هدفاً في صدارة الهدافين .
لم يستمتع جمهور الموج الازرق بأداء الهلال الذي فقد نكهته المميزة أمام هلال الأبيض مما جعل الخوف يدب في قلوب عشاقه إثر هيمنة هلال الأبيض على أجواء المباراة .
* الزحف الأحمر :
لا زال المريخ قيادة المدير الفني التونسي غازي الغرايري وصيفاً للدوري يُطارد متصدر الدوري الهلال، حيث يُحقق الإنتصار تلو الإنتصار بمستوىً ثابت و بفارق أكثر من هدف فها هو قد حقق الفوز على أهلي الخرطوم بهدفين نظيفين ليصل للنقطة 58 حتى الأسبوع 24 من مباريات الدوري الممتاز .
*آخر الأوتاد :
لا يوقع الثعلب في الشرك مرتين .. و بمعنى أشمل لا يُلدغ المؤمن من جحرٍ مرتين .
جمهور الهلال لا يرحم ، هل يعلم المُعلم خالد بخيت لماذا لماذا تمت إقالة البرتغالي جواو موتا من تدريب الهلال .؟


Leave A Reply

Your email address will not be published.