زاكي الدين الصادق يكتب: صاحب قلم الدمار الشامل في المريخ (4-….)..

* ليس مستغرب من صاحب قلم الدمار الشامل في المريخ ان يواصل رحلة الأكاذيب وإختلاق المغالطات الخنفشارية، فمن أدعى من قبل أن جمعية الموردة شرعية ومن جزم بشرعية مجلس حازم الذي أبطلت شرعيته محكمة CAS بموجب نظام المريخ الأساسي لسنة 2019م تعديل 31 يوليو 2021م ليس مستغرباً منه مواصلة رحلة المكابرة ومحاولة خلق واقع جديد مضلل وهش ولن يصمد في وجه الحقائق والقانون، فمن قبل حاول صاحب قلم الدمار الشامل وتبعه ان يجيروا الواقع بالتأكيد على شرعية جمعية الموردة العبثية والتي أدعوا أنذاك انه لن يتم إبطالها وان محكمة CAS ليس لها الحق في إبطال الجمعيات العمومية وإلى أخر كل تلك المغالطات التي تساهم بشكل مريع في بث الجهل وعدم إحترام القانون والخضوع له وهذا ما يعرف بشكل عام (بقانون الغاب) الذي يسعى مزمل أبوالقاسم وكل من لف لفه إلى تثبيت أركانه في عوالم المريخ و الأرشيف الخاص بمزمل وبكل من يسايره من أقلام كورالية يوضح هذه الحقيقة فبنظرة بسيطة من الجماهير لإرشيف تبع صاحب قلم الدمار الشامل وبنظرة بسيطة لإرشيف صاحب قلم الدمار الشامل سيكتشف المريخاب حجم التضليل و التناقض الذي يغلف كتاباته ومن يسايرونه فيما يخطونه من ترهات يومية تمثل برأي واحدة من أبرز أسباب الأزمات المتلاحقة في نادي المريخ، فمزمل أبوالقاسم للذين لازالوا يطالعون ما يكتبه يومياً بحثاً عن حقيقة أو بحثاً عن كتابات موضوعية لا يمارس خلالها التعالي وبث الكثير الكثير من الكراهية، والمعلومات المضللة نقول لمن يبحثون ان بحثهم سيطول لأنه سيبقى اليوم وغداً وبعده يهدف من خلال ما يكتبه إلى خلق المزيد من عمليات التجهيل المتعمدة لدي الجماهير ليواصل ترويج بضاعته المدمرة المتمثلة في تجهيل قطاعات كبيرة من جماهير المريخ في قضايا واضحة ولا تحتاج منه لتفسيرات مضللة سترتد عليه لاحقاً وسترتد على كل من يسايرها ويصدقها، ويكفي صدمة جمعية الموردة التي لم يفق منها والدليل انه لا يزال يتحدث عن مجلس حازم الذي بات من الماضي بالحكم الصادر عن محكمة CAS والذي أنتهى وأبطل كل ما تم من عبث في تلك الجمعية العبثية التي قامت بسبب التجهيل المريع وعدم إحترام النظم الذي يمثل مزمل وتبعه أساطينه و الرعاة المؤسسين له، فهم من روجوا لتلك الجمعية و أيضاً هم من دعوا الإتحاد للتدخل في شئون المريخ وحضوه لإنتاج تلك الجمعية بتلك الطريقة المخالفة للقانون وللنظام الأساسي لنادي المريخ لسنة 2019م تعديل 31 يوليو 2021م، و ببساطة فعلوا كل ذلك لأنهم لا يقرون بأي قانون ولا يحترمون اي نظام وهذا ما يحاولون فرضه الأن حتى قبل ان يجف حبر القرارات النهائية لمحكمة CAS التي عصفت بصاحب قلم الدمار الشامل وأسقطت كل ترهاته وما يبثه من أكاذيب في مزابل التاريخ والتي لا يزال قاعها يتسع لمزيد من الترهات وممارسات التجهيل المتعمدة، والتي يتمادى فيها صاحب قلم الدمار الشامل برغم السقطة المدوية في CAS والتي من الطبيعي ان تفقده إتزانه وتجعله يهرف بالحديث عن حازم ومجلسه وعن الجكومي وعن وعن ممن باتوا نسياً منسياً.
* جماهير المريخ عليها ان تعلم جيداً سيما المجموعات التي تكتلت في حديقة الموردة والتي لم تكسبها تلك التكتلات وتلك التجربة المريرة أي شرعية والدليل إبطال شرعية مجموعة حازم التي قاموا بإنتخابها بصورة مخالفة لنظام المريخ وللقانون ونشير عليهم من باب العلم بالشئ ان الأحاديث التي يطلقها الأن صاحب قلم الدمار الشامل ومن لف لفه والتي يطالعونها يومياً ستعمق لاحقاً الصدمة لديهم وأعني المجموعات التي تكتلت بحديقة الموردة خاصة أن الشرعية التي يتحدث عنها مزمل أبو القاسم والتي يحاول تكثيف حديثه عن عدم إثباتها في مجلس المريخ المنتخب بإستاد المريخ، نقول له ببساطة ان إثبات حقيقة ان مجلس المريخ المنتخب في إستاد المريخ شرعي أو غير شرعي لا تتم في الصحف ولا يمكن إثباتها عبر كتابة المقالات الصحفية أو بالمغالطات في قروبات الواتساب فهذه الشرعية لكي تثبت عدم وجودها وعدم صحتها أنت ومن معك عليكم إن تثبتوا ذلك بالقانون عبر عملية قضائية لدي محكمة CAS والتي ذهب لها المجلس الذي تدعي عدم شرعيته وتنسب ذلك لمحكمة CAS زوراً وبهتاناً لأن محكمة CAS لم تورد في أوامرها وقراراتها النهائية التي إطلع عليها الملايين أي حكم يقول ان مجلس المريخ المنتخب في إستاد المريخ غير شرعي، لكن محكمة CAS ببساطة حكمت في القضايا الثلاثة التي رفعها مجلس المريخ المنتخب برئاسة سوداكال بصفته القانونية والشرعية وهي انه يمثل مركز قانوني شكل عقب الجمعية العمومية الإنتخابية التى جرت بإستاد المريخ بأمدرمان ولم يطعن في تلك الجمعية العمومية الإنتخابية أي كائن من كان وقبلها جرت جمعية عمومية بتاريخ 31 يوليو 2021م ولم يطعن فيها كذلك أي كائن من كان ولفائدة القراء نشير بالأتي ان عدم الطعن في جمعيتي إستاد المريخ يثبت صحتهما ويثبت المركز القانوني الناشئ بموجب الجمعية العمومية الإنتخابية بتاريخ 4 سبتمبر 2021م ونقول ذلك حتى وان كانت تلك الجمعيات التي عقدت بصورة مخالفة وهذا بكل تأكيد لم يحدث في أي من جمعية 31 يوليو 2021م أو الجمعية التي أعقبتها والتي بموجبها تم فوز مجلس المريخ المنتخب والشرعي برئاسة سوداكال والذي يعد هو المجلس الشرعي الوحيد لنادي المريخ خلال ال(4) سنوات المقبلة ونقول ذلك سواء أقر به صاحب قلم الدمار الشامل أو رفضه أو ظل يواصل في ترهاته وأحاديثه الجدلية حول تفسير قرارات كأس بإبراز بعض النقاط في حيثيات القضايا المرفوعة من مجلس المريخ المنتخب برئاسة سوداكال.

* مجلس المريخ المنتخب برئاسة سوداكال أثبت لمحكمة CAS في القضايا الثلاثة ان الإتحاد خالف نظامه الأساسي لسنة 2017م وخالف أيضاً النظام الأساسي لنادي المريخ لسنة 2019م تعديل 31 يوليو 2021م وهذا ما جعل محكمة CAS تبطل جمعية الموردة لأنها لم تجرى وفقاً لنظام المريخ صاحب الحاكمية الدستورية والذي يبقى لزاماً ان تعقد بموجب موجهاته الجمعيات العمومية وبالتالي إذا توقفنا قليلاً سنجد ان مشروعية نظام النادي الأساسي لسنة 2019م تعديل 31 يوليو 2021م تؤكد شرعية المجلس المنتخب في إستاد المريخ برئاسة سوداكال والذي انتخب وفقاً لهذا النظام وبموجب مواده التي أبطلت بموجبها محكمة CAS جمعية الموردة وان الإتحاد السوداني كجهة مسيرة للنشاط يعلم علم اليقين ان نادي المريخ عندما ذهب لمحكمة CAS لم يكن يشك مطلقاً في شرعيتها كمجلس شرعي للمريخ كما يدعى مزمل أبوالقاسم ومن لفه وهو الخاسر قضائيا لأنه أحد الذين كانوا من المساندين للجمعية غير الشرعية بالموردة و للمجلس غير الشرعي قولاً وفعلاً والذي أبطلت محكمة CAS أي شرعية مزعرمة له لذلك نتابع ان صاحب قلم الدمار الشامل يسعى بلا ذرة خجل وبصورة مخجلة وقبيحة ويومية لترسيخ فرية عدم شرعية المجلس المنتخب في إستاد المريخ برئاسة سوداكال بنبش حيثيات قرارات CAS النهائية والتي كسبها جميعاً المجلس غير الشرعي في نظر صاحب قلم الدمار الشامل وتبعه وبعض من تكيفوا على تلك الأجواء المضللة التي يخيم بها عليهم من خلال زاويته اليومية وبذات القدر نوجه سؤال بسيط ومشروع لأولئك، وهو كيف لمجلس غير شرعي ان يكسب جميع قضاياه في محكمة CAS ضد الإتحاد وكيف لمجلس غير شرعي ان يسقط ما عرف بأكذوبة جمعية الموردة التي تمت وفق إنتهاكات قانونية يندى لها الجبين وكيف لمجلس غير شرعي ان يكون نظامه الأساسي له الحاكمية الدستورية وقد تم الحكم بالإستناد عليه من قبل محكمة CAS والتي بإصدار حكمها به أكدت انه النظام الساري والمعمول به في نادي المريخ وان مخالفة نصوصه تؤدي للبطلان وهذا ما حدث ببطلان الجمعية الإنتخابية التي تم عقدها في حديقة الموردة والتي أبطلت بحاكمية نظام أساسي تمت إجازته من مجلس يدعى مزمل ومن لف لفه يومياً انه مجلس غير شرعي وهنا يجب أن ننبه المريخاب وبعض المجموعات المولعة بمرض أن تكون مضللة ومنقادة ومنسلخة جسدياً من عقولها ان صاحب قلم الدمار الشامل يقودكم من جديد لبراح وسيع وفسيح لانهاية له من التضليل، ولن تجدوا فيه إلا الصدمات ولن يستطيع صاحب قلم الدمار الشامل بقلمه وكتاباته وان كتب المعلقات ان يثبت لكم عدم شرعية المجلس المنتخب في إستاد المريخ برئاسة سوداكال لأن إثبات هذه الفرية وتلك الكذبة يتم بالقانون وباللجؤ لمحكمة CAS ودعم ذلك اللجؤ بالبراهين والأدلة الدامغة كالتي قام المجلس المنتخب برئاسة سوداكال بالدفع بها لمحكمة CAS حتى أبطلت له جمعية الموردة غير الشرعية والتي لم تبطل بالكلام والمغالطات بل أبطلت بعملية تقاضي حكمها جانب قانوني وتداول أستمر لأكثر من سبعة أشهر وهذا ما لا يستطيع مزمل الحديث عنه وهذا ما لا يستطيع أن يحث عليه المجموعات التي يمارس خداعها يومياً بكتاباته المضللة والتي جعلت من بعضهم يمارسون عادات وأشكال و ألوان من السخف والمغالطات وجعلت تلك القطاعات للأسف أثيرة لحالة من اللا وعي فرضها صاحب قلم الدمار الشامل إضافة إلى مجموعات من التبع من حملة الأقلام الرصاصية تسانده في ذلك وهي برأي ليست ذات نفع للمريخ سواء اليوم أو غدً فمن لا ينتج اي فكر ومن ليس له رأي ورؤية لا يستحق أن يحمل هذا القلم الذي أقسم به رب العباد.
وهج اخير
* عدم شرعية مجلس المريخ المنتخب برئاسة سوداكال من عدمها تتم عبر المحاكم و تحديداً محكمة CAS وليس عبر زاوية (كبد الحقيقة) وما يخطه صاحب تلك الزاوية.
* الإتحاد السوداني لكرة القدم لديه نظام أساسي يحدد كيفية الإعتراف بالأعضاء وفق إجراءات يحكمها القانون و محكمة CAS لأصحاب روايات التجهيل لن تكون اليوم أو غدً هي الجهة المنوط بها الإعتراف بمجلس المريخ المنتخب بإستاد المريخ لأن ذلك أمر ببساطة يحكمه نظام المريخ لسنة 2019م تعديل 31 يوليو 2021م ونظام الإتحاد لسنة 2017م وصحة الإجراءات المتبعة في الجمعية التي عقدت في إستاد المريخ بتاريخ 4 سبتمبر 2021م ونشير إلى ان هذه الجمعية عقدت بصورة صحيحة قانونياً ومتوافقة مع نظام المريخ وعبر لجنة إنتخابات منتخبة من جمعية المريخ العمومية، وبلائحة إنتخابات مجازة أيضاً من جمعية المريخ العمومية وهذا قانونياً يا جماهير المريخ يجعل الإتحاد السوداني لكرة القدم ملزم بأن يتعامل مع مجلس المريخ المنتخب برئاسة سوداكال لأن الجوانب الإجرائية التي تمت في إنتخاب مجلس المريخ المنتخب برئاسة سوداكال لا تخالف نصوص الفقرة (2) من المادة (17) من نظام الإتحاد السوداني لكرة القدم لسنة 2017م وبالتالي لن يستطيع الإتحاد السوداني لكرة القدم إستخدام الفقرة (3) والتي أوردناها في هذه المساحة من قبل والتي تشير بالأتي ان الإتحاد السوداني لكرة القدم لا يعترف بالأعضاء الذين تم إنتخابهم بما يخالف للفقرة (2) والوارد في الفقرة (2) هو ان تكون منتخب عبر لجنة إنتخابات مستقلة ومنتخبة وهذا ما حدث إذ تم إنتخاب مجلس المريخ برئاسة سوداكال في إستاد المريخ بتاريخ 4 سبتمبر 2021م عبر لجنة إنتخابات مستقلة و منتخبة وأيضاً عبر لائحة إنتخابات مجازة وبصورة متوافقة مع نظام المريخ الأساسي لسنة 2019م تعديل 31 يوليو 2021م والذي نعيد ونذكر ان محكمة CAS أبطلت بموجبه جميعة الموردة التي أدعى صاحب قلم الدمار شرعيتها وشرعية من أتت بهم ولا يزال يكابر ويحاول لي عنق الحقيقة كل صباح ببث هذه الفرية.
* مجلس المريخ المنتخب في إستاد المريخ سيعمل على إستلام فريق الكرة ومنشآت المريخ ولن يعبأ بأي ترهات يخطها صاحب قلم الدمار الشامل ومن لف لفه.
* الأعمدة الصحفية والمقالات وفبركة الأخبار لن تبطل شرعية مجلس إدارة نادي المريخ برئاسة سوداكال ونقول لبعض الواهمين ان المريخ هذا لن يدار خلال ال(4) سنوات المقبلة بخلاف المجلس المنتخب في إستاد المريخ برئاسة سوداكال و المتضرر من ذلك عليه الذهاب إلى محكمة CAS وليس بث الأكاذيب والترهات اليومية في صدر الجرائد.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.