الحرية والتغيير تعترف: لقاء منزل السفير السعودي خصم من رصيدنا

الخرطوم – سودان لايت – اعترفت قوى الحرية والتغيير ـ المجلس المركزي بأنّ لقاء بيت السفير السعودي الذي جمعهما مع العسكر قد خصم من رصيدها في الحراك الثوري.

وشدّد القيادي بقوى التغيير عادل خلف الله بأنّ لقاء بيت السفير السعودي أرجع قحت إلى الوراء خطوات عن طريق الثورة.
وجزم خلف الله بحسب صحيفة الحراك السياسي، بأنّ قوى التغيير ستبذل قصاري جهدها حتى لا تختطف قوى غيرها الحراك الثوري.

وأضاف” سنعمل جاهدين على بناء أوسع جبهة من أصحاب المصلحة”.
وأردف” نحن في قوى التغيير تقع علينا مسؤولية عدم التفريط في إرادة الشعب”.
وأكّد تمسكهم بإسقاط وإنهاء الانقلاب رغم الحوار مع العسكر.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.