معاوية الجاك يكتب: (البصمة) تحرق في الحشا..

* هناك من يقارن بين تونسي المريخ غازي الغرايري وبرتغالي الهلال جواو موتا في التأثير الفني السريع لكل منهما على فريقه
* معروف أن (بصمة) التونسي غازي الغرايري ظهرت سريعاً جداً والسبب معروف وواضح وهو أن ذكاء المدرب إجتمع مع القدرة العالية للاعبي المريخ في الإستيعاب السريع
* معروف أن الغرايري لم مر على تسلمه الإشراف الفني للمريخ سوى (29) يوماً فقط بينما ظل موتا مع الهلال لما يقارب العامين
* لا علاقة بين ال(29) يوماً التي قضاها الغرايري مع المريخ والعامين لموتا مع الهلال
* طيب المشكلة وين في إنو بصمة موتا ما ظهرت مع الهلال رغم مرور عامان وفي نفس الوقت بصمة الغرايري ظهرت مع المريخ رغم عدم مرور شهر على تسلمه مهمة الإشراف الفني
* أكيد في سبب رئيسي في عدم ظهور بصمة موتا ولا بد من الوصول إلى الحقيقة ومكمن الأزمة
* وعلى الإخوة في نادي الهلال البحث عن سبب العِلة الحقيقية لعدم ظهور البصمة لأنه البصمة لا زم تظهر
* هل المشكلة في موتا أم في اللاعبين؟ ده سؤال برضو الإجابة عليه مهمة للغاية يا عليقي
* ما هو ممكن بصمة مدرب ما تظهر في اللاعبين لمدة عامين
* يبقى يا موتا فاشل يا اللاعبين ما عندهم القدرة الإستيعابية السريعة لفكر المدرب عشان بصمته تظهر
* البصمة لازم تظهر في العامين حتى لو كانت بصمة مغشوشة برضو لازم تظهر
* مطلوب من العليقي صاحب المشاريع الضخمة إجراء عملية فحص عاجل لمعرفة سبب عدم ظهور البصمة ولو ظلعت المشكلة في موتا أهو مشى ولو في اللعيبة يبقى مافي داعي للكنغولي فورلان لأنه بتبقى المسألة بعزقة فلوس
* ننصح العليقي بإطلاق مشروع (البصمة) كما أطلق المشاريع الضخمة من قبل
* المهم إنو بصمة الغرايري في (29) يوم فقط ظهرت وبشتنت الصفيراب وبصمة موتا في عامين ما ظهرت
* طيب ما دام بصمة موتا ما ظهرت ، معقول إدارة الهلال ما إنتبهت للنقطة دي وشافت مدرب تاني عندو بصمة بتظهر سريع
* هسع جابوا الكنغولي وننتظر هل عندو بصمة بتظهر سريع ولو ما ظهرت هل سيلحق بالسيد كوتا؟
* طيب المدرب الكنغولي فورلان معروف عندو بصمة معروفة ظهرت مع نهضة بركان المغربي واخد معاهم البطولة الكنفدرالية ولو بصمته ما ظهرت مع الهلال يبقى العيب في مييين؟
* قولوا إنتو بقى
* نرجع للأخ موتا ونقول ناس الهلال ظلموه كتير شديد لأنهم أقالوه يا دوب أمس ومفروض كان يقيلوه بدري شديد قبل بشتنة القمة عشان سمعة الراجل ما تتلوث وما يلقى فريق تاني في أفريقيا
* لكن بعد بصمته ما ظهرت في القمة تاني خلاص أموره حا تبوظ في أفريقيا
* وتظل (البصمة) تحرق في الحشا بعد مسمار رمضان بمبان الحارق والقاتل
* والأيام دي حشا الصفيراب محروق ومهما يكون يظل الإخوة الصفيراب إخوة لنا ولذلك نسأل المولى لهم مزيداً من المسامير الحارقة القاتلة من رمضان بمبان ورفاقه الاسود

توقيعات متفرقة

* معروف أن السودان مليء بالمشاريع الكبيرة بمختلف تفاصيلها خاصة الزراعية مثل مشروع الجزيرة والمناقل والرهد ومشروع سندس الشهير ومؤخراً مشروع الراجحي
* مؤخراً ظهر في الساحة مشروع ضخم وشهير ومعروف إنضم للمشاريع الضخمة الموجودة في السودان وسيذكر تاريخ السودان هذا المشروع مستقبلاً
* هذا المشروع هو (مشروع العليقي) الضخم الخاص بتخفيض معدل الاعمار في الهلال
* ها هي جماهير الصفر الدولي تبدأ في حصاد مشروع العليقي والذي يبدو أنه سيكون شبيهاً بمشروع سندس الشهير أيام الإنقاذ وكيف إنخدع المغتربون بالترويج المغشوش بالمشروع وخسروا حصاد عمرهم في الحصول على مساحات زراعية
* الآن ها هو السيد العليقي يعيد ذكرى مشروع سندس ولكن بطريقة أخرى وهو يتجه لما يسمى تخفيض أعمار لاعبي الهلال ولذلك تم شطب عناصر أفضل من الموجودة حالياً يعني العليقي برضو طلع عايز يضع (بصمته) في الهلال
* بالأمس شارك عدد من المنتمين لمشروع العليقي في مباراة القمة والغريبة ما ظهرت ليهم أي (بصمة) مثل موفق صديق الذي تاه بين بخة وبيبو
* المهم نرجع ونقول لجمهور الصفر الدولي لا بد من دعم مشروع العليقي حتى تظهر (بصمته) والراجل عايز يعمل (بصمة) وتأريخ في الهلال بتخفيض معدل الأعمار
* مشروع العليقي يجب أن يجد الدعم من الدولة لأنه يدخل في إطار تكوين الدولة المستقبلي خاصة وأن العليقي ليس بعيداً عن الدولة وهو تاجر البترول المعروف والكل يعلم (بصمته) الواضحة في هذا المجال
* لكن المحيرني كيف السيد (البِصيمي) أقصد العليقي عايز يخفض معدل الأعمار وهو شغال يفاوض في توني كبير السن
* دي مشاترة بقى يا عليقي وبالطريقة دي حا تخرب الرصة وما حا تكون عندك (بصمة)
* تحية وتقدير وتعظيم سلام مثنى وثلاث ورباع لأسرة نادي ود نوباوي وهو يسير بخطى ثابتة وراسخة في بطولة الدوري الممتاز ويقدم نفسه بشكل مختلف وراقٍ
* فريق ود نوباوي ظل يحقق الإنتصارات في كل مباراة بجانب ظهوره الأنيق بأفضل ما يكون
* خلال مباراة الفريق أمام المريخ في الممتاز سجل الفريق الهدف الاول في المباراة فلم يركن لاعبوه غلى إهدار الوقت بالسقوط على الأرض كما تفعل بقية الفرق بل انصرفوا إلى لعب الكرة النظيفة والجميلة
* التحية لأسرة فريق ود نوباوي فرداً فرداً وأخص بالتحية الأخوين والصديقين محمد خير ساريا وخالد ليمونة ونقول إن فريق ودنوباوي شكل الإضافة الحقيقية لبطولة الدوري الممتاز ونتمنى من كل الحادبين على دعم كرة القدم الوقوف مع هذا الفريق المتميز.
* قلت لي (32) ألف دولار إيجار ليموزين لمباريات المريخ الأربع بالقاهرة؟ ليه أصلك إستأجرت طيارة؟ ما ناسيك يا فرحان، جاييك بالمهلة وبالمرة نشوف مساومة لعيبة التسجيلات (محليين وأجانب) وحكاية عمارة الشبراوي الطابق (13) و و و و و.
* خلينا نخلص فرحة الفوز على الصفيراب وبعدها نفتح أخطر الملفات والمقرفة.


Leave A Reply

Your email address will not be published.