معاوية الجاك يكتب: الله مرقكم .. تاني بتجوا.

* الحمد لله من قبل ومن بعد على النصر المؤزر والجميل على الزبون وما أحلى وأطعم الفوز على الزبون
* بهدف القائد عجب مرمطنا الوصيف الخفيف صناعة الإعلام والنفخة الكضابة
* نادي إعلام النفخ والبنشر والكِضِب، والله البشوف الهلال على أعمدة إعلامه يقول ده ليفربول وللا السيتي ولما يشوفوه في الملعب يطلع هلال أم صفقاً صُغار
* ظل إعلام البنشر يصور فريقه بالعالمي والنموذجي ولاعبيه بأسياد الكفر وفي النهاية العرجاء لمراحها وأهو الشايفنو ده
* دخلوا المباراة والفوز مضمون في الجيب الورا وفاكرين بعد فارق التمانية نقاط خلاص المريخ حا يجيهم مستسلم
* غلبوا الأمل المسكين سبعة وإنتفخوا وقالوا خلاص وصلنا والمريخ ما حا ياخد معانا زمن
* تناسوا أن المريخ غير فهو مريخ الرجال والأبطال والأسود ودخلوا المباراة بأعداد كبيرة ولكن غادروا وخشمهم ملح ملح
* رغم المشاكل الإدارية والغيابات المؤثرة بسبب الغيابات وفشل التسجيلات الفائتة في ترميم المقدمة الهجومية إلا أن اسود الزعيم دخلوا المباراة بدافع الفوز واستعادوا روح الأبطال
* ظهرت شخصية صاحب العزيمة والإصرار وغاب رفاق الغربال الذي إنصرف إلى الحدي مع الحكم بدلاً من الإجتهاد في إحراز هدف يمارس به فرحته الهتسيرية، تحياتي للهستيري
* مدرب المريخ غازي الغرايري قدم محاضرة في فنون التكتيك الكروي وأكد أنه قرأ الهلال وذاكره جيداً وحفظه (صَم)
* أغلق الغرايري كل المنافذ على لاعبي الهلال خاصة عبر الأطراف بإشراك بيبو أمام بخيت ومعروف أن طريقة لعِب الهلال أصبحت مكشوفة لمن يراقبه جيداً حيث يعتمد على إرسال الكرات إلى ياسر مزمل من أجاجون وعبد الرؤوف وينطلق مزمل بالكرة ثم يعكسها إلى داخل الملعب حيث يقف الغربال أو الشعلة ولكن الغرايري فطِن لأسلوب الهلال
* فرحنا كثيراً بعودة خاصية الضغط على الخصم التي إفتقدناها منذ سنوات عند لاعبي المريخ وفي مباراة الأمس كان الضغط ممتازاً على لاعبي الهلال عالياً وبطريقة نموذجية فلن يجد لاعبو الهلال فرصة للعب بتركيز
* حتى على مستوى التبديلات أبدع الغرايري وأجاد وهو يسحب عجب ووجدي والتكت بعد شعورهم بالإرهاق ويدفع بحمو وكوة وكابتن بشير وهم من العناصر صغيرة السن ويمتلكون القدرة والطاقة على الحركة فكان أن شكلوا دفعة كبيرة للاعبي المريخ وقبلهم دفع الغرايري بالنجم (العُقدة) السماني الصاوي
* في المقابل لم يقوى كِبار لاعبي الهلال (عُمراً طبعاً وليس مستوىً) على مجاراة صغر السن من لاعبي المريخ فتحول الوسط إلى ضياء وحمو وكابتن بشير وجميعهم دون الثلاثين
* مباراة الأمس تُحسب بنسبة كبيرة للغاية للجهاز الفني بقيادة التونسي غازي الغرايري وهي أول مباراة قمة تمكن من التعامل معها بصورة ممتازة رغم النقص في الهجوم
* شكراً للغرايري وكل الطاقم الفني المعاون والإداري وشكراً لمجلس المريخ في شخص الأخ حازم مصطفى على توفير جهاز فني متكامل محترم من دولة تونس وها هو المريخ يجني ثمار الإستعانة بمدرب محترم لم يمضي على إشرافه الفني على الفريق شهر مقابل مدرب الهلال الذي أصبح يستحق الجنسية السودانية من طول إقامته
* بمناسبة مدرب الهلال لا ندري سر هيجانه المتكرر وكأنه يريد رمي اللائمة على الآخرين مثل التحكيم
* موتا مدرب ممتع ويجيد التهريج بصورة جميلة وننصحه بالإتجاه للتمثيل وسينجح وسينافس نجوم السينما ، قال موتا قال (موتا وخراب ديار)

توقيعات متفرقة

* النتيجة الحقيقية لمباراة الأمس فوز المريخ بخماسية نظيفة لو عدنا للفرص التي أُتيحت لرمضان عجب والجزولي نوح ومصطفى كرشوم والسماني الصاوي
* الله مرقكم وحلّاكم يا صفيراب خسرتوا بهدف وحيد وأحمدوا ربكم وأعموا كرامة
* في مباراة الأمس الجميع كانوا نجوما بارزين وأسوداً ضارية بقيادة الحارس الأول في السودان محمد المصطفى والذي تعامل مع الكرات التي وصلته بطريقة نموذجية وهناك المدافع الأميز والأمهر مصطفى كرشون ورفيق دربه النمر صلاح وعلى الأطراف الفراشات بيبو وبخيت وتوماس
* في الوسط أسعدتنا عودة الضياء لضياء وذكرنا بسابق مستواه بجانب وجدي عوض اللاعب المقاتل الشري وهناك اللاعب الممتع محمد هاشم التكت وفي الهجوم اليافع الجزولي نوح والذي شكل مقدمة هجومية لوحده وتسبب في عدم تقدم دفاع الهلال الرباعي فارس والطيب عبد الرازق والكاميروني التحفة سالمون بانقا وموفق صديق قبل خروجه
* وفي المقدة الهجومية لن ننسى عريس القمة القائد رمضان عجب الذي إستعاد ذاكرة التهديف وما أحلاها من إستعادة أن تكون في شباك الزبون الظريف الخفيف
* حكم المباراة صديق الطريفي لم يكن موفقاً في إداراة المباراة وصرف حالات كان يمكن أن تؤثر على سير المباراة
* صديق كوة ينفرد بمرمى الهلال ومدافع الهلال يمسك بفنيلته وصديق الطريفي يتفرج على الحالة وكان يمكن أن تتسبب في هدف تعادل للهلال بعد أن تحولت إلى هجمة هلالية مرتدة
* الغربال يُكثِر من الحديث مع الطريفي ويتفرج عليه بدلاً من إنذاره على إزعاجه المستمر وبمناسبة الغربال يبدو أنه اصبح خارج الشبكة ومعروف أن اللاعب الذي يتحدث مع الحكام كثيراً غلبو اللعب
* نعود للحكم صديق الطريفي ونقول له في الشوط الأول توقف الزمن لعلاج أبو عشرين مرتين لما يقارب العشر دقائق بجانب علاج موفق صديق ورغم ذلك إحتسب زمناً مستقطعاً لدقيقتين فقط
* تدخل أبو عشرين مع الجزولي نوح بطريقة فيها تهور كان يستحق عليها البطاقة الحمراء ولكن الطريفي منحه الصفراء
* إرتكب مدافع الهلال سالمون بانقا مخالفة خطيرة مع أحد لاعبي المريخ فاحتسبتها لصالح الهلال
* يا سلام على حارس الزبون أبوجا ، ده كنتو داسنو مننا وين يا صفيراب
* بالله عندكم حارس ممتع زي ده وتبخلوا علينا بيهو ، ليه حارمننا من المتعة دي
* أبوجا ده ممكن تشوت فيهو من أبوجا النيجيرية إلى استاد الخرطوم والكورة تخش عادي
* بصراحة أبوجا حارس (تقيل) في حركته وجسمه طبعاً مش في مستواه
* أما إنت يا هلال إن شاء الله لا تفوت لا تموت ، الفرحة دي نلقاها وين بدونك
* يا هلال إنت مافي أي حاجة حلوة بتبقى مافي.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.