حميدتي: هناك أيادٍ خارجية تعمل على هدم المعبد على رؤوس الجميع

الخرطوم: سودان لايت

أوضح نائب رئيس مجلس السيادة في السودان محمد حمدان دقلو، انّ المؤامرات التي تحيط بالسودان حاليًا تجئ بسبب غياب الرؤية الوطنية الرشيدة، وتغلّب المصالح الوطنية العليا بدلاً من تغليب المصالح السياسية الحزبية الضيّقة.

وخاطب دقلو، السبت، بأمانة حكومة ولاية غرب دارفور بالجنينة، مراسم التوقيع على وثيقة وقف العدائيات والتعايش السلمي بين قبيلتي المساليت والرزيقات ، بحضور وتشريف عضوي مجلس السيادة الهادي إدريس، والطاهر أبو بكر حجر، ووالي الولاية خميس عبدالله أبكر، وسلطان عموم قبائل دار المساليت ووفد المكتب التنفيذي للإدارة الأهلية بالسودان وعدد من أعيان القبيلتين.
وقال دقلو، إنّ السودانيين عليهم إدارة خلافاتهم بالحوار والشورة فيما بينهم.
وأضاف” هناك بعض الأيادي الخارجية تعمل على هدم المعبد على رؤوس الجميع”.
وأشار دقلو إلى أنّ وثيقة وقف العدائيات هي ضربة البداية لعمل طويل وشاق لطي صفحة الخلافات بين الأطراف الموقعة عليها.
وقال إنّ الصراع الذي دار خلّف واقعًا إنسانيًا مريرًا ومؤلمًا.
وأضاف” هذا الواقع تسبّب في نزوح كثير من أهل الولاية،ودفعهم إلى العيش في مؤسسات الدولة بطريقة مهينة لكرامة الإنسان”.


Leave A Reply

Your email address will not be published.