الأمين العام لجهاز المغتربين: نأسف على ظواهر سالبة طرأت على بعض السودانيين بالخارج

الخرطوم: سودان لايت

 

أقر الامين العام لجهاز المغتربين مكين تيراب بوجود اشكاليات متعلقة بضبط الاجراءت تجاه الباحثين عن فرص عمل في الخارج ما يتطلب معالجتها في إطار جميع التخصصات

و قال مكين في مؤتمر صحفي حول الآثار المترتبة على الظواهر السالبة لبعض السودانيين بالخارج اليوم “نأسف على الظواهر السالبة التي طرأت من بعض السودانيين بالخارج” وأرجع بعضها للظروف السياسية والاقتصادية التي يمر بها السودان في الآونة الأخيرة”، وقال “مكين ان الظواهر السالبة بدأت في السعودية، الإمارات، السعودية، والاردن” وأشار إلى أن الجاليات هناك عالجت بعض هذه الظواهر، كما أبدى اسفه على تجاهل الدولة في الأعوام الماضية حماية المهاجرين والمغتربين السودانيين.

وأوضح أن هذه المشاكل مجتمعة دفعت الجهاز لتكوين لجنة لمعالجة هذه الظواهر السالبة في 18 مايو من هذا العام متمثلة في وزارات ( الداخلية، الخارجية، العمل وديوان الزكاة) وأعلن خطة متكاملة يبدأ تنفيذها الشهر القادم يوليو 202‪2.

وأعلن مكين أن جهاز المغتربين يعمل مع المنظمة الدولية للهجرة على عودة العالقين من السودانيين في الخارج ، وأكد إرجاع حوالي 5 آلاف مهاجر غير شرعي خلال (3) سنوات ماضية تأمين محدود لمستقبلهم.

من جانبه شكر نائب الأمين العام لجهاز المغتربين عبدالرحمن سيداحمد شكر الجالية السودانية في عمان على وقفتهم المشرفة إلى جانب أبناء السودانيين الذين وقعوا ضحايا العمل وتقطعت بهم السبل هناك، وقال إن الجالية بذلت مجهود كبير على المستوى الشخصي بإعادة (٤٥) شخصاً من مدينتي مسقط ومظفر وأنه يجري العمل على إعادة (٣٧) من العالقين، وكشف عن تواصل الحكومة السودانية مع حكومة عمان لمراعاة الظرف الانساني فيما يتعلق بالغرامات  المترتبة على من غرر بهم.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.