عبد الله ابو وائل يكتب: من يزرع الكراهية لن يحصد الحب!!!

لم نستغرب قرارات محكمة كاس التي صدرت بالأمس في صالح رئيس المريخ الشرعي ادم سوداكال سيما وان الرجل انتهج نهجا حضاريا باللجوء الي محكمة كاس للفصل بينه وخصومه وقد كنا جميعا شهودا علي اكبر عملية تزوير افضت الي تسليم من يطلقون عليه لقب القنصل (تسليم مفتاح) دون عناء ودون إتاحة الفرصة للاخرين لترشيح انفسهم لخدمة الكيان وقد كانت أكبر السقطات إبعاد المريخي مولانا (مجذوب مجذوب) بطريقة اقل ما يمكن وصفها بالفضيحة باعتبار ان هنالك من قبض ثمن ابعاده واتاحة الفرصة لحازم.
لم نندهش لقرارات كاس لان الرئيس الشرعي اكمل كافة مراحل التقاضي في الوقت الذي تفرغ فيه خصومه لممارسة السخرية من الرجل والتقليل من قيمة ما يقوم به من متابعة لقضاياه بكأس.
كنا واثقين ان الحق سيعود لأهله سيما وان من يتابع قضايا سوداكال شخصية بقيمة الخبير مدثر خيري الذي تعرض لحملة شعواء لاثنائه عن متابعتها لكنه لم ينشغل بهم ولم يمنحهم اكبر من حجمهم لانه يثق في قدراته وفي صحة مستنداته التي يعتمد عليها في إثبات صحة موقفهم.
ثقتنا بكسب سوداكال لقضاياه زادت عقب الحملات الانتقامية التي قادها قادة التدمير ضد النهضة وافرادها وازددنا قناعة بأن مجلس حازم واتحاد التدمير الي زوال ونحن نشاهد التخبط والعشوائية وعدم التركيز والروح الانتقامية التي يتعامل بها مجلس حازم واتحاد التدمير.
الحقيقة التي لا تقبل الجدل هي ان اتحاد التدمير غرس الكراهية وزرع الانتقام وشيد اوهامه علي رمال متحركة ومن الطبيعي الا يجني التفاح ولا يحصد المانجو ولا يتنفس هواء نقيا ومن يزرع الكراهية لن يحصد الحب.
مشهد اخير
سقطت امبراطورية اتحاد التدمير التي لم يتخيل قادتها انهم سيغادرون بهذه السرعة!
كان من الطبيعي ان يسقطوا وهم يخلقون في كل يوم عداوات جديدة جراء العقوبات التي اوقعوها علي أشخاص ردوا عليها بعبارة (حسبي الله ونعم الوكيل) وقد اوكلوا أمرهم للحي الذي لا ينام سيما وان جريرتهم التي يعاقبون عليها هي ممارسة حق كفله لهم القانون بالتصويت لمن يرونه القوي الأمين ومن الطبيعي الا ترد دعوة المظلوم .
اتحاد التدمير ومجلس الفاشل..شكر الله سعيكم .

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.