شركة سعودية تقاضي السودان

الخرطوم- سودان لايت- كشفت معلومات موثوقة، عن فقدان السودان مليون و 650 ألف طن من الأسمدة، بسعر “16” ألف جنيه لجوال سماد اليوريا، كانت وزارة الزراعة السعودية قد وجّهت شركة “سابك” بتوريدها للسودان، على خلفية تعثر عقد شركة “زبيدة موتورز” السعودية مع الحكومة، فيما شرعت الشركة بإلغاء العقد بمبلغ “400” مليون دولار، ولوّحت بمُقاضاة السودان لاسترداد الخسائر.

 

ونقلت الأحداث نيوز بحسب مصادرها فقد السودان شحنات السماد التي كانت مقررة حسب توجيه وزارة الزراعة السعودية، لشركة سابك بتوفير “550” ألف طن من السماد سنوياً للسودان لمدة ثلاث سنوات، بيد أن المشروع فشل بسبب الإخلال بعقد شركة زبيدة، وبالتالي فقدت البلاد شحنات أسمدة تكفي لتأمين حاجة المُزارعين بأسعار لا تتجاوز “16” ألف جنيه لجوال سماد اليوريا.

 

وأوضحت المصادر أنّ السودان خسر أيضاً استثمارات شركات سعودية بالسودان وفق اتفاق استثماري “سعودي – سوداني” بأن تأتي “400” شركة لبدء مشروعات استثمارية مختلفة بالسودان، ولكن بسبب ما حدث لشركة زبيدة أحجمت الشركات عن الحضور، وأكدت المصادر أن الشركة بدأت في خطوات لتفعيل المسار القانوني عبر تعيين مكتب مراجعة قانوني في السعودية والذي قام بدوره بتعيين مكتب في السودان لحصر الأضرار لتقديمها في حال دخول


Leave A Reply

Your email address will not be published.