تهديد خطير من مزارعي القضارف

الخرطوم – سودان لايت

 

هدد مزارعون بولاية القضارف بمقاطعة المواسم الزراعي وعدم فلاحة الأرض بعد ارتفاع عمليات التعدي والنهب والسرقة على المشاريع الزراعية.

 

وكشف عدد من المزارعين خلال لقائهم بمدير دائرة الجنايات بشرطة ولاية القضارف وعدد من قيادات الشرطة، عن ارتفاع بلاغات السرقة والنهب والقتل إلى أربعين بلاغا تم تدوينها في دفاتر الشرطة بعد حوادث نهب وسرقة وقتل تمت في مساحة ستة ملايين فدان.

وقال المزارع بالمنطقة الشمالية عمر حسن فاضل، إن مايتم الآن من اعتداءات وسرقة وقتل للمزارعين والعمال والرعاة ونهب مسلح، يقوده تنظيم عسكري استهدف المزارعين في محلية ريفي وسط القضارف، واستخدمت فيه العصابات المسلحة أسلحة حديثة ومتطورة لإرهاب المزارعين.

وأعلن فاضل مقاطعة المزارعين للموسم الزراعي الحالي وعدم فلاحة الأرض بعد عجز الدولة والأجهزة الأمنية عن توفير الحماية الكافية للمزارعين.

وطالب بضرورة تأهيل النقاط والارتكازات حول المشاريع الزراعية وتزويدها بالآليات والقوة الكافية. وقال إنه لابد من إنشاء شرطة لحماية المزارعين ودرء المخاطر.

من جهته حذر المزارع محمد الصافي، من الفوضى والنزاع القبلي بين المزارعين واللصوص الذين تعلمهم الشرطة.

وأضاف “أرواح المزارعين قد أُزهقت باستخدام الأسلحة المتطورة،، وفشلت الدولة في حمايتنا بعد ارتفاع الجرائم في شمال غرب وسط القضارف”.

من جانبه كشف العميد شرطة عبدالرحيم إبراهيم، مدير دائرة الجنايات برئاسة شرطة ولاية القضارف عن وضع خطة تأمين لكل المساحات الزراعية بإشراك كل القوات الأخرى بجانب وضع تدابير احترازية أمنية للعمالة في المشاريع الزراعية مشيراً إلى أن اللصوص يمتطون سيارات فارهة أفخر من سيارات المزارعين.

وقال إن هنالك قوة تأمين ثابتة في مناطق الهشاشة لضرب أوكار الجريمة ومناطق اللصوص، وأضاف “قادرون علي منع وكشف الجريمة عبر خطة محكمة”.


Leave A Reply

Your email address will not be published.