حسن عبد الرحيم يكتب: هذه نتيجة سكوت التطبيع..

*من حق الهلال أن يغضب ويثور احتجاجًا على فساد الاتحاد وأحاديث الجاكومي المستفزة، والتي ظلت تتواصل دون أن يجد العقاب الرادع لة وهو يستقل ضعف وهوان لجنة التطبيع التي سنرتاح منها قريبا بعد إجازة النظام الأساسي للهلال يوم السبت الماضي وماصحابها من أحاديث ومغالطات واتهامات وتدخلات من شخصيات لاتزال تعيش على الماضي وهي تدعي انها الحريصة على الهلال
*ضعف التطبيع جعل الاتحاد يتلاعب بالهلال ويجعل الجاكومي يشطح وينطح
ولوكانت هناك اداراةقوية لماتجرا الاتحاد والجاكومي على ظلم الهلال وتوجية الاساءات لة
وأى إنسان يحتكم للعقل والمنطق سيرى أن الهلال صاحب حق فيما يرفضه أو يطالب به.. لكن ليس من حق التطبيع الآن التظاهر بأنها فوجئت بهذا الفساد وما يتضمنه من مجاملات صارخة وفضائح معلنة..
* فالتطبيع سكتت حين جاء معتصم واسامة والشاعر ، المريخاب لإدارة شؤون الكرة بالبلاد
ووقف حينها التطبيعين مساندين ومؤيدين للاتحاد الحالي
*وكان المهندس الفاضل التوم مساندا ومعاضدا ومعه مجموعة من اعضاءالتطبيع يقفون ضد شداد الذي اتي بهم
، وهو الأمر الذى رفضه الاهلة واعتبروه إهانة للهلال الذي، يساند ويدعم شخصيات مريخية بمالة وليس بصوتة
وقيل وقتها إن الاتحاد جاء لتطهير الاتحاد من فساده، وبعد أشهر أعلن الاتحاد التجديد للتطبيع لحين اكتمال مهمتها
وعادمعتصم واسامة والشاعر وحلفا وباني وحميدتي دون أن يشرحو لأى أحد ما هو الفساد الذى اكتشفوه أو عالجوةوعادت الخرمجة والتخبط وسوءالبرمجة والسمكرة..
واعلنو عن تغيير نظام الدورى فى اربعةمدن دون أن يشرحو كيف يمكن تحقيق ذلك وضمان النزاهة والعدالة.
.. وسكتت التطبيع ولم نسمع لها صوتا وظلت مكبلة ومنفذةلسياسات الاتحاد ومنفذة لكل مايطلبة وتخضع لأي قرار يتخذ دون اعتراض
وسكتت التطبيع عمايتعرض لة الهلال من ظلم نهارا جهارا والجاكومي يطلق اتهامات ويهدد في الحكام كلها تؤكد فساد وانحياز الاتحاد ، الذى لم يعد خفيًّا أو مجهولًا.
وفى كل مرة سكتت فيها التطبيع تفقد جزءًا من مكانتها وهيبتها
.. فى كل مرة كانت التظبيع تتراجع إلى الوراء خطوة جديدة لتفسح المكان لمزيد من الانتهاكات على الهلال والتطبيع تتفرج والمؤمرات بين الاعضاءواعتداءات وملاسنات ودماءتسيل وتغريدات ومغارز ويظهر خالد هداية الله ويظهر زي الهلال المسخرة وطريقة بيعة
ويغيب السر ويبعد العاقب ويتحرك نزار واسماعيل ومحمود السر يلعب بالبيضةوالحجر ورامي حكاية. ورواية والامين عبدالمنعم برة. الشبكة. والعليقي يخطط للمستقبل وراشد ماعارف الحاصل والسوباط ماسك بالريموت
وبالتالى فإنه ليس جديدًا أن يواصل الاتحاد فساده وانحيازه ومجاملاته.. الجديد فقط يمكن أن يكون صوتًا عاليًا للاهلة يصرخون به لأول مرة ضد كل هذا الفساد.الإنحياز وضد الجاكومي
وقبل ان تصرخوا ضد الاتحاد والجاكومي شيعوا التطبيع لمثواهاالاخير لأنها لم تراعي للهلال ولاتاريخة

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.