في حديث مثير.. مناوي: انقلاب 25 أكتوبر مثل انقلاب 11 أبريل 2019

الخرطوم- سودان لايت

قال حاكم إقليم دارفور مني اركو مناوي، إن  25 أكتوبر نكسة من النكسات التي ابتدرت من الطرف الآخر للحرية والتغيير، منوها إلى أن أول انقلاب كان في 11 أبريل 2019 للاطاحة بالحكومة السابقة التي كانت تحظى  بمعارضة واسعة، وأضاف “الانقلاب الداخلي الذي حدث مؤخرا يعتبر بين الحرية والتغيير (1 و2) ويرجع أسبابه لتحكم مجموعة محددة في قرار السودان وأن الحكومة الموجوة حاليا نتاج للحراك السياسي”.

وقال مناوي في حديث لقناة الغد المصرية إن الاقتتال القبلي الحالي بدارفور يعود لعهد النظام البائد، وأشار إلى  أن 90% من اتفاق دارفور لم يتم تنفيذه وكل هذه المعطيات أثرت على استبباب الأمن والاستقرار في الإقليم، وأعلن عن تحركات لإيجاد حلول حقيقية لأزمات السودان مستبعدا وجود ضغط دولي لحلحلة المشكلات.

 

وحمل مناوي المجلس المركزي للحرية والتغيير مسئولية ما يجري في السودان الان بتغييرهم للوثيقة الدستورية ثلاث مرات، مضيفا انهم كانوا يشرعون القوانين حسب الوثائق الموجودة ، وقاموا بتوقيع ميثاق سياسي بالخرطوم من أربعة بنود لتغيير الدستور وأن يكونوا برلمان وحكومة مدنية من طرف واحد دون إشراك الآخرين،  وزاد مناوي أن من يتحدثون عن الحرية والثورية أكثر من الآخرين هم من قاموا بسن هذه السنة العجيبة وهم من انقلبوا علينا وعلى الدستور في لحظات التوقيع في أغسطس 2019 ، وأضاف أن افاقهم ضيقة وليست العقول التي يمكنها إنقاذ السودان وفقا للمارسة التي مارسونها في الحكم لفترة ثلاثه سنوات.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.