قيادي بالتغيير يطالب من حكموا قبل الانقلاب بالاعتراف والاعتذار

الخرطوم : آية إبراهيم

 

 

أكد القيادي بالحرية والتغيير (القوي الوطنية)؛ يوسف محمد زين؛ أن انسداد الأفق السياسي والضبابية وغياب الرؤيا التى تسود المشهد؛ يحتاج إلى إرادة وتحمل مسؤولية التصدي لابتدار الحلول وفضيلة الاعتراف بالتقصير ممن تولوا زمام الأمر قبل الانقلاب.
وقال محمد زين لـ(سودان لايت)؛ إن هذا ليس زمن ادعاء البطولة بل زمن الصدق مع الذات و الوطن؛ وأضاف “فلنتفق على مائدة تجمعنا ومشروع وطني يؤسس لممارسة سياسية رشيدة وسلطة من الكفاءات الوطنية المستقلة لتكملة واجبات ومهام الانتقال”؛ مشدد على أن الإتفاق هو المنقذ للوطن من السقوط والفشل؛ وزاد “لن يتحقق ذلك الا بإرادة قوية من قيادات شجاعة واعية واقعية تتحلي بنكران الذات”

وأشار إلى أن مبادرة قوى الحرية والتغيير؛ القوى الوطنية التي قدموها باختيار منصة من خبراء وطنيين مستقلين من الثوار متوافق عليهم من أجل الخروج من دائرة الاستقطاب والتخوين ومركزية الفعل السياسي لتجمع كل المبادرات وتبدأ بإنتاج التوافق لتوحيد قوي الثورة.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.